240 كلم جنوب بشار وعلى ارتفاع 495 م  تستقر مدينة بني عباس المضيافة و التي ارتبط اسمها بعين سيدي عثمان ذات المياه العذبة.

  تحتوي بني عباس على 18 قصرا ناهيك عن قصر مصنف ضمن التراث الوطني و الذي مسته مؤخرا عملية ترميم دون أن ننسى المواقع الأثرية المترامية على أطراف المدينة إضافة إلى كثبان العرق الغربي الكبير باعتبارها أعلى كثبان في الجزائر.

  ما يميز مدينة بني عباس احتفالية سنوية يذكرها القاصي و الداني و هي ذكرى المولد النبوي الشريف والتي يمتزج فيها الفولكلور والأهازيج و البارود لحلق الذكر و الوعظ والتغني بقصائد الشمائل كالبردة والهمزية والبغدادية.

  والتاريخ يشهد للمنطقة أنها كانت منارة للعلم و المعرفة لكثرة حفظة القرآن بها فضلا عن جملة من الأعلام تركوا ورائهم مجدا لا ينسى نذكر منهم: الشيخ سيدي محمد بن عبد السلام، الشيخ عبد القادر الياجوري…..

[note note_color=”#d2ba6a”]و للكشف عن أغوار هذه الأسرار تابعونا في الجزء الثاني ان شاء الله تعالى[/note]